سعيد عبد المسيح يكتب: رداً على مشايخ السلفيه لتحريم الإحتفال بالكريسماس ورأس السنه Reviewed by Momizat on . فتوى مشايخ الدعوة السلفيه هى دعوات شاذة يطلقوها فقط لاشباع شهوتهم فى الشهرة ...فتعودنا من هذه الكائنات الغير عاقلة ذات العقول المريضه الخروج علينا فى كل مناسبة فتوى مشايخ الدعوة السلفيه هى دعوات شاذة يطلقوها فقط لاشباع شهوتهم فى الشهرة ...فتعودنا من هذه الكائنات الغير عاقلة ذات العقول المريضه الخروج علينا فى كل مناسبة Rating:
انت هنا : الرئيسية » مقالات » سعيد عبد المسيح يكتب: رداً على مشايخ السلفيه لتحريم الإحتفال بالكريسماس ورأس السنه

سعيد عبد المسيح يكتب: رداً على مشايخ السلفيه لتحريم الإحتفال بالكريسماس ورأس السنه

سعيد عبد المسيح يكتب: رداً على مشايخ السلفيه لتحريم الإحتفال بالكريسماس ورأس السنه

فتوى مشايخ الدعوة السلفيه هى دعوات شاذة يطلقوها فقط لاشباع شهوتهم فى الشهرة …فتعودنا من هذه الكائنات الغير عاقلة ذات العقول المريضه الخروج علينا فى كل مناسبة وكل عيد يبتهج فية المصريين سواء كانوا مسلمين او اقباط بفتاوى تحض على الكراهية وايقاع الفرقة والانقسام بين المصريين فهذا هو مسلكهم ومنهجهم الغير وطنى والغير انسانى على طول الخط وجزء لا يتجزاء من المؤامره الكبرى المحاكه ضد مصر وهى تقسيم مصر الى دويلات مستغلين الجهل والاميه والفقر … اما عن فتوى عدم الاحتفال باعياد الميلاد والكريسماس هو تدخل فى ما لايعنيهم …… فبلزوم العقلى لاتقبل فتوى منمن ينتمون لدين معين فى ما هو يخص دين اخر …. لذا يجب معاقبه هولاء المجرمين بتهمة ازدراء الاديان المنصوص عليها فى قانون العقوبات فضلا عن ارتكابهم جريمه تكدير الامن والسلم العام وعلى دولة القانون ان تثأر لنفسها من هولاء فكفا استهانه هولاء الجرذان بالمواطنه وبحريه العقيده وسرقه اعياد المصريين واحتفالاتهم الراسخه منذ الاف السنين فهم جعلوا من انفسهم هولاء المتامرين جهة موازية للازهر الشريف لاصدار الفتاوى وهذا امر غير معقول إنهاء الدردشة ولا اعلم الة متى تظل العداله مكتوفه الايدى امام جرم مشايخ الدعوه السلفيه الذى يكمن فى فتاويهم
إنهاء الدردشة

سعيد عبد المسيح – محام ومدير المركز المصرى للتنميه وحقوق الانسان

© 2013 Developed by URHosted

الصعود لأعلى