بالصور ولأول مرة … ليلة مصرية بالبرلمان الكندي بحضور قيادات حزبية Reviewed by Momizat on . فيلم عن مصر و ملابس فرعونية و أطعمة مصرية في برلمان أونتاريو باتريك براون - زعيم المعارضة: نحتاج مرشحين من الجالية المصرية للبرلمان المقبل غاده ملك: نجحنا عمليا فيلم عن مصر و ملابس فرعونية و أطعمة مصرية في برلمان أونتاريو باتريك براون - زعيم المعارضة: نحتاج مرشحين من الجالية المصرية للبرلمان المقبل غاده ملك: نجحنا عمليا Rating:
انت هنا : الرئيسية » أخبار عاجلة » بالصور ولأول مرة … ليلة مصرية بالبرلمان الكندي بحضور قيادات حزبية

بالصور ولأول مرة … ليلة مصرية بالبرلمان الكندي بحضور قيادات حزبية

بالصور ولأول مرة … ليلة مصرية بالبرلمان الكندي بحضور قيادات حزبية

فيلم عن مصر و ملابس فرعونية و أطعمة مصرية في برلمان أونتاريو

باتريك براون – زعيم المعارضة: نحتاج مرشحين من الجالية المصرية للبرلمان المقبل

غاده ملك: نجحنا عملياً في وطننا الجديد، وبمشاركتنا السياسية سنحافظ عليه

شريف جورجي: قيمنا كجالية تتواءم مع قيم حزب المحافظين التقدمي

فريد واصف: الإجتهاد وإحترام الناس هي خارطة النجاح في أي عمل

في ليلة حفلت بالتنظيم الرائع وبمشاركة عامة من أفراد الجالية وحضور غير مسبوق من قيادات حزب المحافظين التقدمي، اقيمت الإحتفالية المصرية الأولى في برلمان انتاريو وسط أجواء مصرية خالصة.

بدأت الإحتفالية بالنشيد القومي الكندي الذي تلته ساندي قوسة و ايرين ملك وهن ترتدين الأزياء الفرعونية القديمة، بعدها تم عرض فيلم قصير عن مصر بملامحها التاريخية والسياحية، والذي حاز إعجاب الجميع. كذلك إستمتع الحضور بالأطعمة المصرية الشهية على أنغام موسيقى التراث المصري.

بدأ الكلمة فريد واصف الذي تحدث عن قصة الكفاح التي عاشها أبواه كمهاجرين جدد، وكيف أن انتاريو كانت تكافئ العمل الجاد في السابق وهو ما نريد استعادته لأبنائنا بتوفير فرص النجاح والخدمات بشكل عادل. أما الدكتور شريف جورجي، فقد تحدث عن انجازات الجالية والأنشطة التي قامت بها مما خلق مئات الوظائف وأوجد مشروعات بملايين الدولارات كان لها أثر إيجابي على الإقتصاد المحلي في اونتاريو.

ورصدت غادة ملك ذكرى مرور ١٠٠ عام على حصول المرأة الكندية على حق الإنتخاب والترشح السياسي، و ٧٦ عام بالنسبة للمرأة من أصول غير أوروبية، وهو ما يدل على إن الكفاح من أجل المشاركه هو من الأهمية بمكان، ولذا فلابد للمصريين من المشاركة للحفاظ على وطنهم الجديد.

وفي كلمته، أكد باتريك براون رئيس الحزب على أهمية المشاركة المصرية في العمل السياسي الكندي حيث وفاءهم للوطن هو وفاء يحتذى به. وقد استشهد على ذلك بمقولة البابا شنودة الراحل بأن مصر ليست وطن نعيش فيه بل وطن يعيش فينا.

4440

12747902_10154636361489816_2307648010468489864_o

4460

4414

4567

4394

© 2013 Developed by URHosted

الصعود لأعلى