د.نصار بعد إلغاء خانة الديانة يتحدث لـ “جود نيوز”: لا أخشي المتطرفين! Reviewed by Momizat on . جود نيوز - جرجس إبراهيم : لم تكن ابداً منذ إنشائها كأول جامعة مصرية تحت أسم جامعة " فؤاد لاول"، قبل أن يتغير اسمها إلي جامعة القاهرة كمكان لتحصيل العلم فقط ، بل جود نيوز - جرجس إبراهيم : لم تكن ابداً منذ إنشائها كأول جامعة مصرية تحت أسم جامعة " فؤاد لاول"، قبل أن يتغير اسمها إلي جامعة القاهرة كمكان لتحصيل العلم فقط ، بل Rating:
انت هنا : الرئيسية » أخبار عاجلة » د.نصار بعد إلغاء خانة الديانة يتحدث لـ “جود نيوز”: لا أخشي المتطرفين!

د.نصار بعد إلغاء خانة الديانة يتحدث لـ “جود نيوز”: لا أخشي المتطرفين!

د.نصار بعد إلغاء خانة الديانة يتحدث لـ “جود نيوز”: لا أخشي المتطرفين!

جود نيوز – جرجس إبراهيم : لم تكن ابداً منذ إنشائها كأول جامعة مصرية تحت أسم جامعة ” فؤاد لاول”، قبل أن يتغير اسمها إلي جامعة القاهرة كمكان لتحصيل العلم فقط ، بل هي رمز للإستقلال و التحرر.
فكان فكرة وإنشاء أول جامعة مصرية ثمرة من ثمار مرحلة هامة من تاريخ مصر المعاصر ، وكانت ثورة 1919 نقطة الإنطلاق بالنسبة لها، وهى مرحلة تميزت بتعلق أمال المصريين فى تحقيق الإستقلال الوطنى وتهيئة البلاد لتحمل تبعاته.
وعلي مر التاريخ حملت جامعة القاهرة منبر التجديد و الريادة، و حملت شعلة التنوير في المنطقة التي تعوم في بحر من الظلمات.
وتولي الدكتور الدكتور جابر نصار رئاسة الجامعة في فترة عصيبة ولكنه استطاع ان يتصدي لطيور الظلام و أن يُكمل رسالة الجامعة في نشر ثقافة التنوير في محيطها، و خاض عدة معارك مع دعاة الراجعية، ولكنها أستطاع أن يقود سفينة الجامعة نحو التقدم و الوطنية المصرية .
وكانت أول معارك جابر نصار هي مع النقاب، عندما أصدر قراراً بحظر النقاب لأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة من طلاب الدراسات العليا، داخل المعامل البحثية، ومراكز التدريب العلمية لطلبة الدراسات العليا، في بداية عام 2016.
كما شمل قرر منع النقاب علي العاملين بالمستشفيات الجامعية التابعة لجامعة القاهرة . وأنتهت معركة نصار مع النقاب عندما قضت محكمة القضاء الإداري في مصر، في 19 يناير 2016 بتأييد قرار نصار بحظر عمل المنقبات بالجامعة.
و لم يتوقف “نصار” عند هذا، بل أصدر قراراً في غاية الاهمية ، وفي الظروف الصعبه التي تضرب العالم العربي، وهي إلغاء خانة الديانة في كافة شهادات ومستندات وأوراق الجامعة ، و يطبق القرار على طلاب الجامعة وأعضاء هيئة التدريس وكل من يتعامل مع المنشأة التعليمية ، ويسري القرار على جميع الكليات والمعاهد والمراكز التابعة للجامعة سواء للمرحلة الجامعية الأولى أو الدراسات العليا.

وقال الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة ، أن الجامعة أتخذت القرار طبقاً إلي اختصاصتها و طبقاً للدستور و القوانين، فهي كيان مستقل ، والقانون المصري ينص علي أن رئيس الجامعة هو من يُدير الجامعة.
واضاف رئيس جامعة القاهرة في تصريحات خاصة لمراسل “جود نيوز ” بالقاهرة، جرجس ابراهيم ، إلي أنه وجد مساندة قوية من الشعب المصري عقب إتخاذ القرار ، و أن من ينتقدون القرار ليس لديهم حجج ، أو يشيدون بالقرار ولكنهم يتخذون حجة أن الوقت الحالي ليس مناسباً لصدوره ، وهو يدل علي ضعف موقف المعارضيين للقرار ، وأضاف “نصار” لـ “جود نيوز”، حقيقة لم أجد قرار يتوافق عليه طلاب الجامعة مثل هذا القرار.
وأكمل نصار قائلاً “قرار إلغاء خانة الديانة جاء بموافقة مجلس الجامعة بالكامل ، ومن يعارض القرار عليه الجوء الي القضاء”.
مشددً علي ضرورة ترجمة شعارات المواطنة التي نسمعها منذ عشرات السنين الي قرارت حقيقة تتطبق علي ارض الواقع .
وموضحاً ، بأنه لن يخشي من ردود الفعل من قبل المتطرفين و المتشددين ، وسبق لهم معارضته في قانون منع النقاب و القضاء المصري فصل بيينا، بحسب تعبير د. نصار.

© 2013 Developed by URHosted

الصعود لأعلى