جورج توفيق يكتب : أين أخوك ؟؟؟؟ Reviewed by Momizat on . نشر موقع ينظمه ناشيونال جيرافيك أول خريطة علمية للتاريخ البشرى فى العالم انطلقت عام 2005 حيث يقوم علماء بفحص الجينات الوراثية للشعوب لمعرفة اصولهم و مدى تداخل ا نشر موقع ينظمه ناشيونال جيرافيك أول خريطة علمية للتاريخ البشرى فى العالم انطلقت عام 2005 حيث يقوم علماء بفحص الجينات الوراثية للشعوب لمعرفة اصولهم و مدى تداخل ا Rating:
انت هنا : الرئيسية » مقالات » جورج توفيق يكتب : أين أخوك ؟؟؟؟

جورج توفيق يكتب : أين أخوك ؟؟؟؟

جورج توفيق يكتب : أين أخوك ؟؟؟؟

نشر موقع ينظمه ناشيونال جيرافيك أول خريطة علمية للتاريخ البشرى فى العالم انطلقت عام 2005 حيث يقوم علماء بفحص الجينات الوراثية للشعوب لمعرفة اصولهم و مدى تداخل الأعراق فيما بينهم فجاءت النتائج الأولية صادمة قلبت كل المفاهيم حول التركيبة السكانية فمثلا الأخ الشقيق يبعد عنى و القريب جار غريب و الحليف أصبح عدوا و السيد صار عبدا و الأوروبى صار أفريقيا و اختلفت الجنسيات و الأوطان و هناك قلة لا تعترف بالوطن و الجنسية يصف البيض بالكفار و الخنازير و القردة و ذلك للخلاف و التعارض فى الدين و العقيدة الأمر الذى يكون له تداعيات كارثية فى السياسات و الحروب و القوميات و ضرورة اعادة التاريخ و الجغرافيا من جديد
فى بداية الخليقة ولدت حواء أم البشرية كلها ابنيها هابيل و قايين و هجم الأخير على أخيه و قتله و سأله الله “أين أخوك هابيل ؟ ” فأجابه لا أعرف أحارس أنا لأخى فقال الرب له ” ان صوت دم أخيك يصرخ الى من الأرض فمنذ الأن تحل عليك لعنة الأرض التى فتحت فاها و ابتلعت دم أخيك .” و دخلت الخطية و الغدر الى نسل حواء و أدم فمنذ الخليقة و من جيل الى جيل استمر قايين و أحفاده فى عمل المعصية حتى الأن فأحرقوا الكنائس و كسروا الصلبان و دور العبادة و المتاجر و نهبوا المحلات و المنازل التى يمتلكها الأقباط و تهجيرهم قسريا خارج بلدتهم بل و امتد شرهم الى تعرية و تجريس النساء الشريفات و دعاء الأئمة بعد الصلاة بالثكل و اليتم و الموت للأقباط .وحتى اذا وصل الأمر للقضاء لا يملك القاضى الا بحفظ القضية وذلك للضغط على المجنى عليهم بقبول الجلسات العرفية و الا مصيرهم الطرد من ديارهم و اجبار الشهود بتغيير أقوالهم والا سيكون مصيرهم مصير الأخرين ….أوا أنتم لا تخافون الله ؟؟؟
و يستمر نداء الله .. أين أخوك ؟؟ فلا سامع أو مجيب !! و يستمر المتشددون فى اطلاق الفتاوى يالتحريض على كراهية الاخرو اباحة القتل و قطع الرؤوس و التى تجد فى ضعاف النفوس من الشباب من يسرع بتفجير نفسه باسم الدين و الدين منه براء ..هل نسيت أيها المتشدد أن من علمك الامساك بالقلم قبطيا و الممرضة التى استقبلتك طفلا قبطية و كذا الطبيب و الصيدلى و الخباز و الشرطى و الجار الذى يساكنك فالجار القريب خير من الأخ البعيد . الجميع شركاء فى ماء النيل و سنابل الحقل و هواء الوطن و القبط هم اصل البلد و كملح الطعام لا يستغنى عنهم .. لقد كان الخلفاء و الحكام المسلمين يوكلون المعلمون القبط فى تاديب و تعليم و تهذيب أولادهم .كما كلف الخليفة أحمد بن طولون المهندس القبطى سعيد بن كاتب الغرغانى ببناء الجامع الشهير باسمه…فأين نحن الان من الأمس القريب ؟ لماذا تكرهنى ؟؟ لماذا يمتلئ قلبك بكل هذا الغل و الحقد و الكراهية ؟؟ أوا أنت لا تخاف الله ؟؟ لى سؤال لهذا المتشدد الذى يصدر الفتاوى اذا كنت حقيقة تؤمن بفتاويك و اذا كنت تؤمن بما تنادى به و بالحوريات المنتظرينك بالجنة فلماذا أنت هنا حتى الأن لماذا لم تفجر نفسك و تأخذ لقب الشهيد ؟؟ لماذا يجلس أولادك حولك فى أمان و لم تقنع أحدهم بأفكارك ؟؟ ان دم هؤلاء الأطفال و الشباب الذين غسلت أفكارهم و أطاعوك سوف يطلب منك تماما مثل دم الأبرياء الذين استشهدوا .. فخاف الله الذى تتدعى انك تحبه و تطيعه لأن من لا يقدر أن يحب أخاه الذى يراه كيف يحب الله الذى لا يراه ؟؟؟؟
جورج توفيق

© 2013 Developed by URHosted

الصعود لأعلى