Bridging the Gap: International Student Reforms in Canada, but Safety Concerns Persist ثلاث قصص ملهمة في البطولة الافريقية الأخيرة Conductor Steven Lloyd -Gonzalez To Good News توسع الخطة الوطنية لرعاية الأسنان لتشمل كبار السن من 72 عاما أو أكثر لم يحدد الموعد... البنك المركزي الكندي يتوقع تخفيضات في أسعار الفائدة قصة «تفاحة» أبل.. أسرار مثيرة عن تطورها عبر السنين بعد 9 عقود من اختفائها.. العثور على حطام طائرة ”أميليا إيرهارت” سفاح ”الشطرنج” الروسي قَتل 49 بطرق بشعة آخرهم بالمطرقة الحكومة الفيدرالية تمدد الحظر على شراء الأجانب للمساكن في كندا رئيسة وزراء البرتا تكشف النقاب عن تغييرات في سياسة الهوية الجنسية للطلاب شرطة تورنتو تحذر من محتالين يجمعون تبرعات لـــــ ”سيك كيدز” من المنازل كندا ترسل 40 مليون دولار إضافية إلى غزة بعد تعليق التمويل لــــ ”الاونروا”

بداية من العام القادم... إلزام الكندي الزائر لأوروبا بــ”تصريح” وليس تأشيرة زيارة

سيتعين على الكنديين الذين يخططون لزيارة أوروبا العام القادم دفع ثمن تصريح للزيارة بقيمة عشرة دولارات، حيث يتطلع الاتحاد الأوروبي إلى تعزيز إجراءاته الأمنية على الحدود. وبداية من العام القادم سيطلب من حاملي جوازات السفر الكندية ملء طلب عبر الإنترنت للحصول على تصريح للزيارة إذا كانوا يخططون للبقاء في أي دولة من دول الاتحاد الأوروبي لمدة تصل إلى تسعين يوما. وحاليا يمكن للمواطنين الكنديين دخول دول أوروبا دون أي تصريح للزيارة أو تأشيرة دخول والبقاء لمدة تصل إلى ثلاثة شهور، وإذا تجاوزت مدة إقامتهم تسعون يوما فيلزمهم الحصول على تأشيرة زيارة. واعتبارا من العام المقبل سيتعين على الكنديين المسافرين إلى دول الاتحاد الأوروبي ملء نموذج بمعلوماتهم الشخصية وتفاصيل جواز السفر ومستوى التعليم والمهنة الحالية وتفاصيل عما هو المقصود بالزيارة وأيضا إذا كانوا قد ادينوا بجرائم من قبل. وسوف يعفى الأطفال الأقل من ثمانية عشر سنة وكبار السن فوق السبعون عاما من رسوم تصاريح الزيارة وأيضا سيعفى أفراد أسر مواطني الاتحاد الأوروبي ومواطني الاتحاد الأوروبي الذين يتنقلون بحرية في جميع أنحاء دول الاتحاد الأوروبي، ويظل تصريح الزيارة للدول الأوروبية صالحا لمدة ثلاثة سنوات أو حتى انتهاء صلاحية جواز السفر، وفي حين سيكون معظم المتقدمين قادرين على الحصول تصاريح الزيارة بسرعة، فقد يستغرق الأمر وقتا يصل إلى أربعة عشر يوما للأخرين الذين قد يطلب منهم تقديم معلومات أو وثائق إضافية. وقد يتأخر تصريح الزيارة لمدة ثلاثين يوما، إذا تمت دعوة الفرد لإجراء مقابلة شخصية، وقد يتم أيضا رفض إعطاء تصريح للزيارة وتقديم الأسباب في رسالة بالبريد الإلكتروني، ويمكن لهؤلاء الذين رفض طلبهم استئناف القرار، وسوف يؤثر هذا البرنامج الجديد الذي أعتمده المجلس الأوروبي عام الفان وثمانية عشر على ما يقرب من مليار ونصف مسافر من أكثر من ستون دولة معفاة من الحصول على تصاريح زيارة لأوروبا، وكان العمل بهذا البرنامج قد تم تأجيله لعدة مرات منذ الموافقة عليه ومن المتوقع إطلاقه عام الفان وأربعة وعشرون، ويقصد من هذا البرنامج تعزيز الأمن الداخلي في أوروبا.