Safeguarding Economic Stability and Social Well-being ما هو الشامبو المناسب للشعر المجعد؟ إتيكيت التعاملات اليومية خلطات طبيعية لتوحيد لون البشرة بوريك بالجبنة عبارات لا تقوليها لابنك المراهق... وما البديل عنها؟ جامعتان في كيبيك تصنفان من بين أفضل الجامعات في العالم عدد سكان كندا يتجاوز 41 مليون نسمة تقرير: ربع الكنديين يعيشون في مستوى الفقر! جامعة ماكجيل تُنهي المفاوضات مع المعتصمين.. وتهدد باتخاذ إجراءات تأديبية شركة WestJet تلغي 40 رحلة جوية في كندا بسبب إضراب العمال القبض على عصابة في تورونتو ومصادرة 2.5 مليون دولار من المخدرات

غرامات بسبب الضوضاء بحق مؤيدين لفلسطين .. والمتظاهرون: لا يمكن إسكاتنا

قامت الشرطة المحلية في أوتاوا بإصدار مخالفات وغرامات مالية بحق ثلاثة متظاهرين مؤيدين لفلسطين منهم سارة عبد الكريم واثنان أخرين أعضاء في حركة الشباب الفلسطيني خلال احتجاجات لدعم الفلسطينيين في غزة في وسط مدينة أوتاوا يوم 23 ديسمبر. ووصلت قيمة الغرامة الواحدة 490 دولار، وذلك لاستخدامهم الميكروفونات ومكبرات الصوت في مكان عام وإحداث ضوضاء .

وقال أفراد الجالية الفلسطينية في أوتاوا أنهم مستهدفون بشكل غير عادل من قبل منفذي القانون المحلي في المدينة بعد أن بلغت قيمة الغرامات بحقهم 1500 دولار.

من جانبه قال مدير القانون المحلي والخدمات في المدينة أن الغرامات صدرت بموجب لائحة الضوضاء بسبب استخدام مكبرات الصوت والميكروفونات في مكان عام، وان هذه الغرامات هي نتيجة لخرق للوائح متصاعد من قبل المتظاهرين، وهذا يشكل قضايا إزعاج وسلامة عامة.

ودافعت احد المحتجين سارة عبد الكريم عن موقفهم بأنهم لم يشهدوا أي من هذه الغرامات خلال عشرة أسابيع سابقة متتالية قاموا فيها بالاحتجاجات رغم انهم استخدموا نفس النظام الصوتي خلالها ولمدة تقرب من الساعتين في مواقع مختلفة وسط المدينة، وأضافت إن هذه الغرامات التي صدرت بحقهم ما هي إلا محاولة لإسكاتهم ومنعهم من الاحتجاج، وقالت انهم يخططون لمجابهة هذه الغرامات قانونيا والحصول على استشارة قانونية ضد هذه الغرامات.

وطالبت رابطة الكنديين العرب الفلسطينيين إدارة المدينة بإلغاء الغرامات ضدهم، وقال واحد من أعضاء هذه الرابطة "أنهم لن يتوقفوا عن القيام بالاحتجاجات الأسبوعية حتى مع التهديد بإصدار غرامات ضدهم" .