احتفاء كبير بالكاتب خالد منتصر والكاتبة سماح أبو بكر عزت في كندا ”لامين” و ”ويليامز”... وخيانة الوطن The Erosion of Civility, A Canadian Crisis للمرة الـ4 في تاريخه.. منتخب إسبانيا بطلاً لـ”يورو 2024” رسميا... ريال مدريد يعلن موعد تقديم كيليان مبابي جوارديولا ... أفضل مدرب كرة قدم في العالم محامي اللاعب المصري الراحل أحمد رفعت يكشف تفاصيل الأزمة لماذا ينبغي تغيير ملابس السباحة المبتلة فوراً؟ هل يساعد خل التفاح على التنحيف؟ دراسة تؤكد ارتباط مضادات الاكتئاب بزيادة الوزن ما أسباب تشنجات باطن الساق؟ غزوة موتيابا

زعيم المحافظين بوليفير يعارض أحد نوابه... ويؤكد: “أدعم زواج المثليين بكندا”

قال زعيم المحافظين بيير بوليفير، إنه إذا تم انتخابه رئيسا لوزراء كندا، فسوف يدعم حقوق زواج المثليين، وذلك ردا على تعليقات أحد النواب المحافظين الذي أكد معارضته لزواج المثليين.

ووقال بوليفير في بيان: “الكنديون أحرار في الحب والزواج من يختارونه، زواج المثليين قانوني وسيظل كذلك عندما أصبح رئيسًا للوزراء”.

وظهر فيرسين في إحدى حلقات برنامج Uncommons الخاص بالنائب الليبرالي نيت إرسكين سميث حيث تحولت المحادثة إلى وجهات نظر حول المحافظة الاجتماعية وقضية زواج المثليين.

وقال بوليفير في بيانه إنه لا يتفق مع “تصريحات فيرسين والمواقف التي اتخذها في ظهوره الأخيرة، مشيرًا إلى كيف يختلف الرجلان أيضًا حول قضايا مثل الإجهاض وتشريع الماريجوانا”.

وصرح بهذا الصدد: “إنهم لا يمثلون مواقف حزب المحافظين، أو مواقفي كزعيمـ عندما أكون رئيسا للوزراء، لن يتم إقرار أي قوانين أو قواعد تقيد خيارات المرأة الإنجابية، لن يكون هناك أيضًا أي تغيير في الوضع القانوني للماريجوانا في ظل حكومة المحافظين المستقبلية”.

وأصبح زواج المثليين قانونيًا في كندا منذ عام 2005، وفي شهر يوليو من ذلك العام، أصدر البرلمان قانون الزواج المدني، بعد ضغوط استمرت لسنوات سواء في الجمهور أو في المحاكم.

في ذلك الوقت، كان بوليفير من بين النواب الذين صوتوا ضد مشروع القانون هذا واقتراحه لتوسيع “الأهلية القانونية للزواج لأغراض مدنية للأزواج المثليين من أجل عكس قيم التسامح والاحترام والمساواة، بما يتفق مع الميثاق الكندي للحقوق والحريات”.