إنطلاق مهرجان التراث المصري وفعاليات أضخم تجمع مصري في كندا وشمال أمريكا Online Reviews: The Unseen Power Shaping the Fate of Businesses in the Virtual World حفل زفاف في أعماق البحار الأهرامات تحتضن زفافاً أسطورياً لملياردير هندي وعارضة أزياء شهيرة التفوق على إيطاليا بأطول رغيف خبز بلدة تدخل ”جينيس” بخياطة أكبر ”دشداشة” بالعالم أوتاوا تدعم تورنتو لمساعدتها على استضافة كاس العالم 2026 السماح للطلاب الأجانب بالعمل 24 ساعة في الأسبوع بحد أقصى مقاطعة بريتش كولومبيا تعيد تجريم تعاطي المخدرات في الأماكن العامة طرد رئيس حزب المحافظين الفيدرالي من مجلس العموم لنعته ترودو بــــ ”المجنون” كندا تقدم 65 مليون دولار إلى لبنان للمساعدات الإنسانية والتنمية الاقتصادية أونتاريو تشدد القواعد على استخدام المحمول وتحظر السجائر الإلكترونية والماريجوانا

أندرو شير و أعضاء بالبرلمان يتبرعون بالزيادة الجديدة في رواتبهم للجمعيات الخيرية

قرر زعيم حزب المحافظين الفيدرالي المؤقت وزعيم المعارضة، "أندرو شير" ومعه عدد أخر من أعضاء البرلمان التبرع بالزيادة في رواتبهم التي يحصلون عليها عادة في شهر أبريل للجمعيات الخيرية التي تتعاون مع الحكومة لوقف إنتشار فيروس كورونا. ويحصل أعضاء البرلمان وأعضاء مجلس الشيوخ بحسب القانون الفيدرالي لعام 2005 على زيادة سنوية في رواتبهم تبلغ 2,1% من قيمة الراتب الاساسي، وهذا يعني ان يرتفع الراتب الاساسي بمقدار 3756.95  دولار  ليصل الى 182656,95 دولار هذا العام، وتحصل الشخصيات الرئيسية في البرلمان مثل وزراء الحكومة وقادة الاحزاب على زيادة في رواتبهم تصل الى عشرات الالاف من الدولارات، وبالنسبة لرئيس وزراء كندا جستن ترودو فهو يتقاضي ضعف راتب النائب العادي، وبينما يستطيع ترودو أن يجمد رواتب اعضاء البرلمان من خلال تشريع فهو لم يتخذ هذه الخطوة، ولكن ستيفن هاربر رئيس الوزراء السابق قام بهذه الخطوة وجمد رواتب اعضاء البرلمان لمدة ثلاثة سنوات مالية خلال الازمة الاقتصادية العالمية من عام 2010 وحتى عام 2013 وقد أثار حزب المحافظين المعارض هذه القضية أمام الحكومة حاليا، ولكن يعود الامر الى ترودو في تقديم تشريع لتجميد الرواتب في وسط الضائقة الاقتصادية الحالية التي تمر بها كندا.