الأنبا أرميا وعشرون عاماً من الـ.... حكاية ”أبونا”…و اللي جابونا! الكومباوند... والمدرسة الإنترناشونال ”عم فلي الجميل” ... مفتقد كلامك الحلو ليس زعيماً.. بل صديق عمر قبل أن تفرقنا الكومباوندات بيان ”ارميا” الهزيل... بين الواقع والتضليل ياما قالوا الشعب ساكت مرور الأعوام.. ورحلة الصعود المُمتعة تناقضات المصريين... والامراض النفسية ماذا يريد المستنيرين ...من الكنيسة؟؟ (4) ”المسيح دان الخطية في الجسد”... رومية ٨ (3) أعود إليك

الولايات المتحدة تحكم على كندي داعشي بالسجن مدى الحياة

حكمت محكمة في الولايات المتحدة علي مواطن كندي سعودي بالسجن مدى الحياة، وقال ممثلو الادعاء ان محمد خليفة شخصية مهمة في داعش. وقالت وزارة العدل في الولايات المتحدة ا- انه أعدم جنديين سوريين وتولى ترجمة وقراءة سيناريو لـــــــ 15 شريط فيديو قامت داعش بإخراجها وتوزيعها، وكانت هذه الافلام تصور داعش ومقاتليها على انهم ابطال ومجاهدين وتصورهم وهم يعدمون السجناء العزل. محمد خليفة الكندي الجنسية والسعودي المولد نشأ في مدينة تورنتو وعمل موظفا في تكنولوجيا المعلومات ويبلغ من العمر 39 ثم غادر الي سوريا عام 2013 ليتدرب في معسكرات داعش واستخدم مهارته في التحدث بالإنجليزية لسرد مقاطع في فيديو يصور عمليات الاعدام التي تقوم بها داعش. وفي 13 يناير عام 2019 قام بإطلاق النار على المقاتلين الاكراد المدعومين من قبل الولايات المتحدة في شمال سوريا عندما تعطلت بندقيته الأتوماتيكية مما أدى إلى القبض عليه، وخلال فترة التحاق محمد خليفة بداعش قام بحملات وحشية لاحتجاز الرهائن وطلب فدية وكان من بينهم صحفيين وعمال إغاثة انسانية جاءوا لسوريا من جميع انحاء العالم. وفي 19 أغسطس عام 2014 وفي 6 فبراير عام 2015 قتلت داعش 8 مواطنيين امريكيين وبريطانيين ويابانيين من الرهائن في سوريا، وكانت القوات الكردية قد وضعته في السجن، وقامت الشرطة الفيدرالية الكندية بالتحقيق معه في سوريا ومع اسرته في كندا   عندما قامت الولايات المتحدة باحتجازه ونقله جوا إلى العاصمة واشنطن لمواجهة الاتهامات الموجه اليه واعترف بانه مذنب وحكمت عليه المحكمة بالسجن مدى الحياة.