Bridging the Gap: International Student Reforms in Canada, but Safety Concerns Persist ثلاث قصص ملهمة في البطولة الافريقية الأخيرة Conductor Steven Lloyd -Gonzalez To Good News توسع الخطة الوطنية لرعاية الأسنان لتشمل كبار السن من 72 عاما أو أكثر لم يحدد الموعد... البنك المركزي الكندي يتوقع تخفيضات في أسعار الفائدة قصة «تفاحة» أبل.. أسرار مثيرة عن تطورها عبر السنين بعد 9 عقود من اختفائها.. العثور على حطام طائرة ”أميليا إيرهارت” سفاح ”الشطرنج” الروسي قَتل 49 بطرق بشعة آخرهم بالمطرقة الحكومة الفيدرالية تمدد الحظر على شراء الأجانب للمساكن في كندا رئيسة وزراء البرتا تكشف النقاب عن تغييرات في سياسة الهوية الجنسية للطلاب شرطة تورنتو تحذر من محتالين يجمعون تبرعات لـــــ ”سيك كيدز” من المنازل كندا ترسل 40 مليون دولار إضافية إلى غزة بعد تعليق التمويل لــــ ”الاونروا”

نعمات موافي تكتب: هل تحيا هذه العظام

فزع الاستاذ "هيكل العَظمي" مرتجفاً ترتعد فرائصه ومن صرير اسنانه يقول: "اللَهم اجعله خير، خير... ياللي بتستر استرها علينا.. "، ظل ينظر حوله يميناً ويساراً غير مصدقاً ما يراه، ما هذه الملاية الرثة الملفوفة حوله وما هذه الأقطان التي في أنفه وفمه، نادى نادى على زوجته الحاجة "رميم" النائمة بجواره، فصرخت في وجهه قائلة نام يسي هيكل والنبي وبلاش تزعج السادة العظام.. صمت برهة ثم عاد يتلعثم بكلمات الحيرة قائلاً لزوجته الحاجة "رميم": يا ستي عايز افهم، همست في فتحة أذنه قائلة: يا راجل وطي صوتك الا مُنكر ونكير يأخذوا بالهم منك، يجيبولنا الثعبان الأقرع.. ضحك هيكل أفندي قائلاً لها: يعني هو انتي شفتي ثعبان بقُصة لما يطلع لينا واحد أقرع.. ضحكت "الحاجة رميم" ضحكات عالية وقالت: صح يا هيكل يا حبيبي مش دا اللي كان بيطلع يقوله لنا الشيخ المشهور كل يوم جمعة في القناة الأولى، هههههه، ولا الرياضة الإيمانية بتاعة زيد وزينب، والطفح اللي كان بيطفحه علينا حتى أغرق قلوبنا بالحقد والكراهية والإرهاب لدرجة أني كرهت نفسي.. تنهد هيكل أفندي بالحزن وهو يقول: مش قادر أنسى يا رميم خيبتي لما صدقت شيخ فتوى "نكاح الوداع"، وقلة أدبي بعد ما غسلوكي... صرخت الحاجة رميم وهي تقول لهيكل أفندي: أتنيل على عينك واخرس بلا وكسة كنت عملتها وانا عايشة، حبكت لما أموت، ما تفكرنيش والنبي.. صمتا هيكل ورميم برهة ثم قال لها فاكرة يا رمروم لما فتحنا التلفزيون بالغلط على قناة غريبة ولقينا واحد بيتكلم على نبي من الأنبياء وقف في وادي مملوء بالعظام وقال له الله تنباً على هذه العظام فتصير جيش عظيم؟ وبعدها فطست على روحي من الضحك، يومها انتي اتشديتي للمتحدث وخلتيني أتلم وأسكت والراجل كمل وقال: أن النبي قال للعظام: يا أيتها العظام اليابسة، اسمعي قول الله ربكِ.. أنا الآن أدخل فيكم الروح فتحيون، وأضع عليكم أعصاباً وأكسيكم لحماً واغطيكم بالجِلد وأرد فيكم روحكم، فتحيون وتعلمون أني انا الله رب العالمين.. تنهد هيكل أفندي قائلاً أين هذا النبي الآن ليرد لنا الحياة ولو لساعة واحدة لنُعدل مسيرتنا نحو السماء ...؟ يا ليتنا لم نراعي أباطيل كاذبة أفقدتنا نعمتنا. قالت رميم في حزن شديد، خلاص يا أبو الهياكل يا حبيبي لا ينفع الندم بعد العدم، نحن كنا قبل القبر قبور مبيضة من الخارج، كنا أموات لأننا لم نقبل مصدر الحياة وقد رفضناه.. وبينما هي تتنهد قالت: ولكن هذا النبي قال للروح: هكذا قال الله جل جلاله رب الأرواح: هلم يا روح من الرياح الأربع، تعالى وهب على هؤلاء الموتى ليحيوا.. فحيوا وقاموا على اقدامهم جيش عظيم جداً جداً.. تعال يا روح الله تعالي.. زلزال يا هيكل إلحق.. الحقي يا رميم.. هو ايه اللي بيحصل دا.. إيه صوت الرياح دي.. يا خويا الحقني، صوت بروق ورعود، ايه النور والنار دي.. يا رميــــــــم.. يا هيكـــــــــل.. قارئي العزيز لو كان لك اسم أنك حي وأنت ميت، تنبأ على نفسك بالحياة الآن مفعلاً الصورة الإلهية في داخلك وأطلب روح الحياة لتملئك بالحياة لتدخل في طريق الحق والحياة، فتحيا للأبد، وتبتهج روحك بالله مخلصك وفاديك.. فلا تكون كانسان بلا كرامة ولا يفهم فيباد كالبهائم.... دمتم في نعمات رب الحياة المنطلقة نحو الجعالة العليا، خارجين من دائرة الموت والدونية، مُحلقين في أجواء المجد والسعادة مكتسين بالحضرة البهية الإلهية، لنحيا كما في السماء كذلك على أرضنا في ظل القدير نبيت.. مع تمنياتي للجميع بغمر السعادة والمحبة ويدير اللهي عليكم سلامكم كنهر ويتبعانكم الخير والرحمة لأبد الآبدين.