إنطلاق مهرجان التراث المصري وفعاليات أضخم تجمع مصري في كندا وشمال أمريكا Online Reviews: The Unseen Power Shaping the Fate of Businesses in the Virtual World حفل زفاف في أعماق البحار الأهرامات تحتضن زفافاً أسطورياً لملياردير هندي وعارضة أزياء شهيرة التفوق على إيطاليا بأطول رغيف خبز بلدة تدخل ”جينيس” بخياطة أكبر ”دشداشة” بالعالم أوتاوا تدعم تورنتو لمساعدتها على استضافة كاس العالم 2026 السماح للطلاب الأجانب بالعمل 24 ساعة في الأسبوع بحد أقصى مقاطعة بريتش كولومبيا تعيد تجريم تعاطي المخدرات في الأماكن العامة طرد رئيس حزب المحافظين الفيدرالي من مجلس العموم لنعته ترودو بــــ ”المجنون” كندا تقدم 65 مليون دولار إلى لبنان للمساعدات الإنسانية والتنمية الاقتصادية أونتاريو تشدد القواعد على استخدام المحمول وتحظر السجائر الإلكترونية والماريجوانا

أونتاريو تتلق أول دفعة من الاختبارات السريعة لكورونا

تلقت أونتاريو الدفعة الاولى الكاملة من الاختبارات السريعة لكوفيد – 19 والتي أمرت بها الحكومة الفيدرالية وتخطط لتوزيعها على دور الرعاية طويلة الاجل. وكانت الحكومة الفيدرالية قد وقعت الشهر الماضي اتفاقا مع شركة "أبوت للتشخيص" لشراء 7.9 مليون اختبار يسمى [أي دي ناو] وهو قادر على تحقيق النتائج في أقل من 15 دقيقة دون الحاجة الى معالجة العينات في المختبر. وقد وصلت الشحنة الاولى وهي 100 ألف اختبار الى كندا وقالت وزيرة الصحة في أونتاريو كريستين اليوت ان الحكومة تخطط لتوزيع هذه الاختبارات على دور الرعاية طويلة الاجل التي يتفشى فيها المرض. وكذلك ستوزع على المناطق الريفية وشمال أونتاريو حيث يطول وقت الانتظار للنتائج المخبرية. هذا وقد اثبتت دراسات امريكية متعددة دقة هذه الاختبارات بنسبة 90% تقريبا، ومن المتوقع أن يصل الى كندا 2,4 مليون اختبار من هذا النوع في نهاية شهر ديسمبر. وقد تعاقدت حكومة كندا ايضا على شراء 8.5 مليون اختبار من هذا النوع السريع ولكنها لم تتلقى منها شيء حتى الآن. ومن ناحية أخري تعاقدت شركة الخطوط الجوية الكندية علي 25 الف من هذه الاختبارات السريعة , والتي يمكن أن تكشف عن النتائج الايجابية للمرض في أقل من خمسة دقائق والنتائج السلبية في 13 دقيقة , وقالت الخطوط الجوية الكندية ان النتائج الاولية تشير الي أن هذه الاختبارات يمكن أن تساعد علي حماية العملاء وتسهل من القيود الامنية الحكومية علي السفر ,والتي تنص علي قيام المسافرين الدوليين بعزل انفسهم لمدة 14 يوما عند الهبوط , وهو شرط مرهق ويجعل الناس لا يرغبون في السفر وكانت هذه هي العقبة الرئيسية لصناعة الطيران والتي تحاول يائسة أن تجعل السفر آمن وممكن للمسافرين علي الطائرات مرة أخري.